انباء عن خطة يمنية سعودية إماراتية لإخراج معظم المعسكرات من #عدن..

الإحاطةآخر تحديث : الإثنين 26 يونيو 2017 - 5:59 مساءً
انباء عن خطة يمنية سعودية إماراتية لإخراج معظم المعسكرات من #عدن..

أعلنت مصادر في الحكومة اليمنية والتحالف العربي عن وجود خطة يمنية سعودية إماراتية تقضي بإخراج غالبية المعسكرات في عدن إلى خارج المدينة.

ونقلت صحيفة “عدن الغد” عن مصادر حكومية أن الخطة تقضي باخراج غالبية المعسكرات التابعة لالوية الحماية الرئاسية والحزام الامني من عدن والابقاء على وحدات امنية محدودة تابعة للسلطات الامنية والجيش.

واشارت المصادر الى ان الخطة الحكومية التي من المقرر ان يتم تنفيذها خلال الاسابيع القادمة جاءت عقب توافق سعودي- اماراتي – مع الحكومة الشرعية اليمنية .

ولم تكشف المصادر الحكومة عن التفاصيل الكاملة لعمليات النقل لهذه المعسكرات الا ان “عدن الغد” اطلعت على التفاصيل الاكبر فيما يخص هذه الخطة.

وتتضمن الخطة نقلا للواء النقل الواقع بمديرية دار سعد والذي يقوده القياديان في المقاومة امجد خالد ومحمد البوكري الى منطقة جبلية بالقرب من مديرية حيفان بمحافظة تعز وعلى الحدود الفاصلة بين مناطق الصبيحة بلحج وتعز.

واوضحت المصادر الى ان عدد من الالوية التابعة للحزام الامني سيتم نقلها الى مدينة المخا بمحافظة تعز ايضا حيث سيكون مقرها الرئيسي هناك في حين سيتم الابقاء على جزء من قوة الحزام الامني داخل “عدن”.

واشارت المصادر الى ان جزء اخر من قوة الحماية الرئاسية سيتم الدفع به لتعزيز جبهات القتال في محافظة تعز في حين من المقرر ان يتم الابقاء على لواء حماية رئاسية واحد فقط داخل عدن لحماية قصر معاشيق.

ولايبدو واضحا مصير مقر اللواء 39 مدرع بخور مكسر حيث تضاربت الانباء بشأنه وافادت مصادر حكومية ان الجهة التي سيتم نقله اليها لاتبدو واضحة حتى اللحظة.

وقالت مصادر ان اللواء قد ينقل الى حدود محافظة تعز دعما لجبهات القتال هناك فيما قالت مصادر اخرى ان هناك توجه لنقله الى جبهة البقع بمحافظة صعدة .

ولم تشر المصادر الى مصير القوات الخاصة بعدن وفيما اذا كانت ستظل داخل المدينة ام سيتم نقلها الى خارجها .

المصدر - د ب أ + عدن الغد
كلمات دليلية
رابط مختصر
2017-06-26 2017-06-26
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الإحاطة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

الإحاطة