خطيب #الحرم_المكي في خطبة العيد:البيت السعودي بارع في وضع النقاط على الحروف والبيعة تجسيد التأييد لقرارات القيادة.. والتاريخ سيذكر بن نايف في سيرته ومسيرته

الإحاطةآخر تحديث : الأحد 25 يونيو 2017 - 5:02 مساءً
خطيب #الحرم_المكي في خطبة العيد:البيت السعودي بارع في وضع النقاط على الحروف والبيعة تجسيد التأييد لقرارات القيادة.. والتاريخ سيذكر بن نايف في سيرته ومسيرته
الإحاطة/متابعات

قال الشيخ صالح بن حميد إمام وخطيب المسجد الحرام إن البيت السعودي بارع ولله الحمد في وضع النقاط على الحروف واستيعاب وجهات النظر واتخاذ القرار المناسب.

وأضاف بن حميد في خطبة عيد الفطر المبارك في المسجد الحرام بمكة المكرمة التي حضرها الملك سلمان بن عبد العزيز والرئيس اليمني هادي منصور أن البيعة تجسيد التأييد لقرارات القيادة والثقة والاحترام والصلابة السياسية، مشيرا الى أنها الصورة التي تبرز مصلحة الوطن وسلامته وأمنه ومستقبله.

وتابع بن حميد: “والشكر لله على بيعة الصفا في ليلة الصفا، إن البيعة التي يقوم عليها  الحكم في هذه البلاد هي النهج الشرعي الذي يقطع على المغرضين المشككين تشكيكهم وارتيابهم في الولاء واللُّحمة ويجلي معنى السمع والطاعة ، وسلاسة الانتقال في سرعة وثقة وهدوء وصواب  وتشاور وتداول واحترام وتقدير، ثم اتخاذ القرار”.

وأثنى بن حميد على الأمير محمد بن نايف قائلا: “والشكر أجزله، والثناء أكمله للرجل الذي سوف يذكره التاريخ في سيرته ومسيرته صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ذي الانجازات الباهرة والاخلاص والأمانة، خدم بلاده ودينه، ومليكه، فقد كان حارسا أمينا شجاعا، كان سدا وصدا منيعا مرفوع الهامة ذا صلابة لا يلين أمام الإرهاب والارهابيين والمتربصين ومن يريد بهذه البلاد سوءا، فهو داحر الارهاب”.

رابط مختصر
2017-06-25 2017-06-25
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الإحاطة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

الإحاطة