المحافظ بن بريك لترامب محاولاتك في محاربة تنظيم القاعدة كانت خاطئة

الإحاطةآخر تحديث : الأربعاء 7 يونيو 2017 - 11:20 صباحًا
المحافظ بن بريك لترامب محاولاتك في محاربة تنظيم القاعدة كانت خاطئة

ذكرت صحيفة Foreign Policy أن محافظ إحدى المحافظات اليمنية الجنوبية لديه بعض النصائح لدونالد ترامب حول كيفية تدمير واحدة من أخطر المنظمات الإرهابية في العالم: التفكير بطريقة تختلف عن استراتيجية ضربات الطائرات بدون طيار الأمريكية..

وكان اللواء أحمد سعيد بن بريك، محافظ محافظة حضرموت، قد أشرف على عملية تحرير عاصمة المحافظة المكلا، ومدن الشحر  وغيل باوزير، من تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية.

وقال انه قام بذلك من خلال استخدام استراتيجية ذات مسارين تشمل “بناء قوى محلية قوية فى معاقل القاعدة وتزويد الناس بالوظائف والخدمات الاساسية”..

غير أن الولايات المتحدة اختارت محاربة المنتسبين لتنظيم القاعدة في اليمن في المقام الأول من خلال ضربات الطائرات بدون طيار والغارات البرية النادرة التي تقوم بها قوات العمليات الخاصة.

في شهر مارس فقط، قامت إدارة دونالد ترامب بـ 70 غارة جوية في البلاد، أي ما يقرب من ضعف العدد الذي وقع في عام 2016.

كما أعطى ترامب تصريحا لقوات العمليات الخاصة للإغارة على منزل آمن للقاعدة في يناير / كانون الثاني، مما أدى إلى مقتل أحد أفراد سلاح البحرية وما يصل إلى اثني عشر مدنيا..

بيد أن بن بريك يعتقد أن الجيش الامريكى لا يستطيع القضاء على هذا التنظيم الارهابي وحده. وقال ان طائرات “بريداتور” المتطورة التى تستخدمها القوات الامريكية “يمكن ان تحقق نجاحا بنسبة 50 فى المائة فى تصفية القاعدة”.

واضاف “انهم ليسوا فعالين مثل القوات المدربة على الارض، يمكن للطائرات بدون طيار قتل القادة ولكن لا يمكن أن تبيد بشكل كبير المسلحين “..

وحث ترامب على المساعدة فى تدريب وتسليح القوات المحلية لمواجهة المسلحين فى مناطقهم، قائلا ان السياسة الامريكية الحالية لتصفية المساعدات من خلال مسئولى الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا كانت خطأ.

وقال ان المساعدة يجب ان تعطى مباشرة الى حكام المحافظات مثله..

وقد واجه بن بريك معركة طويلة للسيطرة على المحافظة مرة أخرى من القاعدة. وكانت الجماعة المسلحة قد استولت على المكلا ومناطق أخرى في أبريل 2015، بعد أن انقسم الجيش اليمني بين الموالين للمتمردين الحوثيين والرئيس السابق علي عبد الله صالح والذين دعموا الرئيس هادي. وبعد ذلك بعام، في 24 أبريل 2016، استعادت القوات الحكومية، تحت قيادة بن بريك ومن خلال الدعم الجوي الهائل من الإمارات العربية المتحدة، المكلا والمدن الساحلية الأخرى..

وقال “ان هذه القوات التحقت بالارض وتعرفت على ازدهارها وطبيعتها الطوبوغرافية والطقس داخلها”، وذلك من خلال شرح انتصاره ضد القاعدة….وقد قصفت الطائرات بدون طیار في الولایات المتحدة مؤخرا سلسلة من الجبال الوعرة التي تربط محافظات شبوة وأبین والبيضاء – وھي مناطق وصفت منذ زمن طویل بأنھا ملاذات آمنة للقاعدة.

غير ان تقارير الاستخبارات الصادرة عن التحالف العربي الذي تقوده السعودية اظهرت ان مئات من مقاتلى القاعدة الذين فروا من هجمات الطائرات بدون طيار الامريكية فى شبوة وابين والبيضاء كانوا يعيدون تجميعهم فى هضبة حضرموت الكبيرة . وقال بن بريك “ان عددهم يصل الى 1500 مقاتل ونخطط لمهاجمتهم”.

وأصر المحافظ على أن قادة الجيش اليمني – بمساعدة جنود الإمارات العربية المتحدة ومروحيات الأباتشي الإماراتية – سيطردون المسلحين ويثبتون استقرار المناطق النائية في حضرموت.

وفي مارس، هجم مقاتلو القاعدة على نقطة تفتيش كانت تديرها القوات الحكومية في منطقة دوعن في المكلا. وقد اطلق المسلحون النار على الجنود الذين كانوا مسلحين ب “ايه كيه 47” وقتلوا خمسة منهم عندما نفذت الذخائرالتي كانت معهم.

ويعترف بن بريك بأن مقاتلي القاعدة يمتلكون أسلحة أفضل من قواته. وخلال فترة سيطرتهم على المكلا، استولى المسلحون على مخابئ ضخمة من الأسلحة الثقيلة وسرقوا ملايين الدولارات.

وهم الآن يستخدمون أسلحة الجيش اليمني ضده. وقال بن بريك “نحن بحاجة الى اسلحة افضل والمساعدة في تأمين السواحل”. واضاف “اننا نعلم احيانا ان قواتنا تمتلك اسلحة من طراز ايه كيه – 47 وبنادق رشاشة خفيفة،بينما يمتلك تنظيم القاعدة أسلحة مضادة للطائرات وغيرها من الأسلحة الثقيلة “.

واختتم حديثه مع الصحيفة بنداء مباشر للرئيس الامريكى دونالد ترامب “للمساعدة فى ايجاد طفرة اقتصادية فى اليمن من شأنها وضع حد للبطالة واعادة الخدمات الاساسية مثل الكهرباء والمياه والامن”.

المصدر - فورين بوليسي
رابط مختصر
2017-06-07 2017-06-07
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة الإحاطة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

الإحاطة